علاج الضعف الجنسي عند الرجال

daaf jensi

هناك عدة عوامل قد تتسبب في إصابة مريض السكري بالضعف الجنسي، ومنها تأثيره على الناحية النفسية للمريض، حيث يشعر المصاب بالإحباط والإكتئاب نتيجة الإصابة بالمرض، فيربط حدوث المرض بالضعف الجنسي. كما أن ارتفاع نسبة السكر في الدم قد يسبب تلف الأوعية الدموية للأعصاب المغذية للقضيب، وقد يؤدي أيضا إلى خفض هرمون الذكورة، فضلاً إلى أن بعض الأمراض المتلازمة مع داء السكري كالسمنة، ارتفاع ضغط الدم، اعتلال وظائف الكليتين وارتفاع الكوليسترول بالدم، قد تؤدي إلى تصلب الشرايين المغذية للقضيب وتسبب الضعف الجنسي. و قد يؤدي التدخين للعجز الجنسي لما يسببه من ضيق في الأوعية الدموية وتقليل تدفق الدم بالعضو الذكري.

العجز الجنسي للرجال

يعرف العجز الجنسي لدى الذكور أو ضعف انتصاب العضو الذكري بأنه حالة من العجز عن الحصول أو المحافظة على الانتصاب اللازم للقيام بالعملية الجنسية، ويعتبر حاليا أحد أخطر المضاعفات لمرض السكري. ومن المعروف أن عملية الانتصاب تبدأ بوجود مصدر للإثارة الجنسية المناسبة بالمخ، التي بدورها ترسل إشارات كهربائية عن طريق الأعصاب المغذية للقضيب، مما يدفع تدفق الدم في القضيب فينتصب ويصبح القضيب أضخم، وينتج ما يعرف بالانتصاب اللازم لإتمام عملية الجماع.

العجز الجنسي للنساء

أشارت دراسة نشرها منتدى مرضى داء السكري بالمملكة المتحدة أن 25% من النساء المصابات بداء السكري (في مقابل 50% من الرجال) قد يواجهن عدد من المشكلات الجنسية، وذلك بسبب الشعور بالألم أثناء الجماع مع الزوج، وعدم الرغبة في إتمام عملية الجماع، نظرآً للتغييرات التي يسببها داء السكري في جسم المرأة،  من حيث الإصابة بالالتهابات التناسلية وتلف الأعصاب والأوعية الدموية،  فضلاً عن تأثير السكري على الناحية النفسية للمصابة.

بالإضافة لذلك فإن الشخص المصاب (رجل أو إمرأة) بداء السكري يشعر بالتعب، ما يجعله غير قادر على أداء العملية الجنسية على النحو الأمثل.

 علاج الإنتصاب بالخلايا الجذعية

لدى الخلايا الجذعية القدرة تحول إلى أنسجة جديدة بدل التالفة و تنشيط الخلايا المرهقة منها مما يؤدي إلى سريان أسهل للدم الذي يساعد بدوره بشكل كبير في عملية الإنتصاب بصورة طبيعية.

علاج-العجز-الجنسي

يحسن العلاج بالخلايا الجذعية الوظيفة الجنسية بنسبة نجاح تصل الى 95 ٪  ويستند هذا الأسلوب على تصحيح الهرمون و الأوعية الدموية و الجهاز العصبي  بإستخدام  الخلايا  الجذعية لتحسين القدرة الجنسية و تجديد خلايا الجسم.

 ينتج غالبا وفي معظم حالات مرض السكريضعف الانتصاب  أو عدم الإحساس بالرغبة الجنسية أثناء ممارسة الجنس, تضاف الىتأثير العوامل النفسية والجسدية كـ المسالك البولية ، الغدد الصماء، و أمراض الأوعية الدموية والعصبية .  

 نتائج العلاج بالخلايا الجذعية كالتالي:

 • تحسين الصحة النفسية و العاطفية و تحسين حالة المريض بشكل عام.
 • تحسين  النوم
 • التوازن الهرموني
 • تحسين نوعية جدار الشرايين  و الأوعية الدموية.
 • تنظيم جهاز المناعة.
 • تجديد و تنشيط الجسم
 •  تحسين نوعية الأنسجةمما يضمن حالة أفضل للنشاط الجنسي وتحسين الرغبة الجنسية .

 لحل المشكلة بطريقة أكثر فعالية  يجب على المريض التعاون مع الأطباء أي بأن يقوم  المريض بمناقشة ما يخص مشكلته بشكل دقيق و دون أي إحراج  مما سيساعد الأطباءعلى وضع خطة مناسبة للعلاج و تلبية  جميع احتياجات المريض .

 عملية التشخيص تشمل التالي:

 • جمع و دراسة تاريخ المرض
 • تعبئة الاستمارات
 • فحص من قبل الأطباء
 • الاختبارات المخبرية (التستوستيرون ، الدهون والسكر في الدم... الخ )
 • فحص أشعة
 • فحوصات محددة

 يستغرق برنامج العلاج مدة 6 أيام و يشمل التالي:

  1. إختبارات مخبرية و معملية.
  2. اجتماع فريق من المتخصصين لوضع خطة مناسبة للعلاج.
  3. إختيار أدوية لتحسين عمليات الأيضية والهرمونية و الأوعية الدموية ومشاكل في النوم... الخ .
  4. التحفيز الجنسي من خلال العلاج الطبيعي.
  5. حقن الخلايا الجذعية.
  6. النصائح و توعية المريض من قبل أخصائي المركز.
  7. المتابعة بعد العلاج.

95 % من المرضى تمكنوا من إعادة حياتهم الجنسية الى المستوى الطبيعي في غضون 3 أشهر بعد العلاج,  و 35 ٪ منهم لا يستخدمون أدوية إضافية، و 48 ٪ يستخدمون جرعات ضئيلة من الأدوية .

patient

icon-watch
مواعيد عمل العيادة:الإثنين - الجمعة:
08:00 - 20:00 
السبت:
08:00 - 14:00
يوم الأحد عطلة
الاستفسارات: يوميا 09:00 - 21:00 بتوقيت السعودية   
Facebook
Twitter
Youtube

طلب إستفسار

يرجى استخدام هذا النموذج لا ستفساراتكم ولطلب التسجيل 

إستفسار